أحمد شعلان: فكر ورؤية مستقبلية لصناع الأثاث بدمياط

FB_IMG_1603395395984

كتب: سلامة حجازي

 

قال “أحمد شعلان” خلال جولاته بدائرته الانتخابية مساء اليوم بقرية طبل، أنه لابد من التفكير خارج الصندوق حتى نصل بدمياط لبر الأمان ونحميها من جشع التجار؛ وكان قد تطرق لعدة قضايا تهم المواطن الدمياطي وعلى رأسها عمل نقابة خاصة بمهن النجارة والمهن المنبثقة منها، على أن تكن مجابهة للغرفة التجارية بالمحافظة والتي لم تفعل شيئاً لصغار الصناع، لتكفل تلك النقابة حقوق المشتغلين بالنجارة من تأمين صحي واجتماعي و تأمين ضد مخاطر العمل وأيضاً لعمل حملات ترويجية تسويقية لمنتجات هؤلاء الصناع وعرضها خارج البلاد، لتخرج محافظة دمياط من كبوتها وتعود لسابق عهدها كواحدة من أهم قلاع الأثاث بالشرق الأوسط.

كما تحدث في جزئية هامة جداً وهي الفرق بين السجلَين الصناعي والتجاري، حيث أن هؤلاء الصناع يقومون بعمل سجل تجاري لمنشآتهم الصناعية مما يتسبب في سحب رصيد عداد الكارت مسبوق الدفع والمحاسبة بسعر أعلى، مع العلم أن المنشأة صناعية وليست تجارية فالأصح هو سجلًا صناعيًا وليس تجاريًا.

يُذكر أن “شعلان” له باع كبير في مجال التسويق ولديه القدرة على عمل فريق متخصص لتسويق منتجات صغار الصناع داخل مصر وخارجها، من خلال نقابة تحمل على عاتقها مسئولية هذا الصانع الصغير.

ومن جانبه أكد الأستاذ “محمد فتحي ابو حجازي” أننا بحاجة للتطور التكنولوجي ومواكبة العصر كي نحقق المرجو والمأمول لشعب دمياط، من خلال استخدام التكنولوجيا التي أصبحت تصل للصغير والكبير بسرعة الصاروخ، مما يعمل على تسهيل حركة البيع داخل وخارج مصر.

FB_IMG_1603397535634

على صعيد آخر، أكد المرشح المحترم على عدم وضع أى لافتة إعلانية حجم كبير مثل السادة الزملاء المرشحين التبرع بإجمالى تكلفتها للجمعيات الخيرية فهى الأولى
تابع قائلاُ: لن نكون مشاركين فى هذا الإهدار المبالغ فيه
و لن نكون جزء من لعبة شراء الأصوات أو توزيع مواد غذائية لجلب تعاطف الناخبين، مشيرًا إلى أنه من محاربي الفساد المالي و السياسي.

كما أوضح أنه يمتلك برنامج قوى فعال و أفكار جديدة و مستحدثة تواكب العصر و تنهض بدمياط لأحسن حال

وإليكم البرنامج الانتخابي

١ – مشاكل صناعة الأثاث و حلولها
بما ان دمياط من المحافظات الصناعية و تعتمد على صناعة الأثاث فى المقام الأول و بعد الدراسات وجدنا بعض الحلول فيما يلى .
– إنشاء نقابة و أكاديمية لهما دور فعال و متخصص لصناع الأثاث بدمياط
و يكون أعضاء مجلس إدراة النقابة بالإنتخاب و كل شعبة لها ممثلين فى مجلسها
و دورهما كالتالي
الدور الإجتماعى
– تأمين إجتماعى

  • تأمين صحى

  • تأمين ضد مخاطر العمل

  • الحصول على دورات تدريبية حديثة و متطورة

  • شهادة جودة معتمده للمنتج النهائى
    الدور التسويقى
    النقابة مسؤولة عن التسويق العادل لكل صناع الأثاث عن طريق الصفحة الرسمية و الموقع الرسمى على الإنترنت و تطبيقات المحمول الخاص بالتسويق و المعده مسبقا و منتشرة على مستوى العالم و فى أكثر من ١١٥ دولة
    الدور الخدمى
    تقوم النقابة بإصدار التصاريح اللازمة لتحويل عددات الكهرباء من عداد تجارى لعداد صناعى و بذلك يتم توفير اكثر من ٤٥% من تكلفة الطاقة
    دور دعم الورش

  • المساهمة فى عقد اتفاقات تمويل الصفقات التى تتم عن طريق النقابة مع موردين المواد الخام بحيث عند التنفيذ تقوم النقابة بتوريد ثمن البضاعة للمورد و المتفق عليها مسبقا
  • المساعدة فى إصدار قوانين من شأنها عمل حوافز و إعفاءات خاصة بالنقابة و أعضائها

ثانيا – مشاكل الصيادين و حلولها
– التعاون مع الجهات المعنية لوضح حل

لحين توفيق الأوضاع

  • توفير مصادر تمويل للمراكب لتوفير متطلبات الترخيص المطلوبة و توفيرها بأسعار تنافسية
    ثالثا- متابعة الجهات التنفيذية و توجيها لحلول مشاكل البطالة و تشغيل الشباب
    رابعا – متابعة و توجيه أولويات البنية التحتية و العمل على الإنتهاء منها فى اقرب وقت
    دمياط من البلاد التى تريد إعادة بناء شبكات البنية التحتيه كاملة من

  • طرق

  • كهرباء

  • خطوط صرف صحى

  • صرف مطر

  • شبكات مياه

  • التليفونات

  • غاز

-شبكات إطفاء
– العمل على التنسيق بين شركات البنية التحتية لتجنب أى إهدار للأعمال أو المال العام
خامسا : السياحة

نعمل على وضع دمياط ضمن الخريطة السياحية المصرية

بأفكار جديدة و شبابية كالتالي
– عمل خريطة سياحية بها كل معالم دمياط و توزع مجانا
– التركيز على المعالم الأثرية

  • التركيز على الأثار الدينية بدمياط

  • الخريطة العامة لموقع راس البر الفريد
    و الحث على إعادة و ترميم كل المناطق الأثرية لجذب الزائرين ( طابية عرابى – جامع المعينى- الكوبرى الحديدى )
    سادسا – إدارة موارد الدولة الغير مستغله و الاستغلال الأمثل لها

سابعا – تشغيل المصانع القديمة بدمياط بفكر جديد و مستحدث

ثامنا- الإستفادة من مشروع المجتمع الرقمى لتحديد محدودى و معدومى الدخل لدعمهم و توجيه أولويات الدعم لهم

تاسعا – تشريع القوانين

. اقتراح و إستحداث قانون لحماية المواطنين من النصب الإلكترونى

. تغيير مبدأ القانون لا يحمى (المغفلين او الجهل بالقانون) الى القانون يحمى الجميع
و سيتم نشر فيديوهات مسجلة لكل نقطة و شرحها.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: