عاجلفن
أخر الأخبار

إلهام شاهين ترد على منتقدي التبرع بالأعضاء بعد الوفاة.. عمر ما ربنا يحرم شيء إنساني

 

صرحت الفنانة إلهام شاهين، إنها أول مَن وثقت توكيلًا رسميًا في الشهر العقاري للتبرع بأعضائها بعد الوفاة، مشيرة إلى أنها أبلغت إخوتها بالأمر، حت يتصرفون وفق الإجراءات المناسبة، بعد وفاتها.

 

وأضافت خلال مداخلة هاتفية لفضائية «الشمس»، مساء السبت، أنها من أوائل الذين نادوا بالتبرع بالأعضاء بعد الوفاة، موضحة أنها نشرت فيديو على صفحاتها بمواقع التواصل الاجتماعي، نادت فيه بالأمر؛ لأنها ترى بأن التبرع بعد الوفاة بمثابة «خير».

 

وتابعت: «بعد الموت تلك الأعضاء تذوب في الأرض ولا أحد يستفيد بها، والتبرع بها يرحم إنسانًا آخر من الآلام والأوجاع، لن نقول إنها ستطيل العمر لأنه مكتوب، لكن على الأقل سيعيش الفترة المتبقية في حياته بدون ألم، وهذا أكبر عمل خير».

 

وعقبت على تحريم البعض للتبرع بعد الوفاة، قائلة: «عمر ما ربنا يحرم شيء إنساني يرحم البشر من الألم، ربنا إدانا مخ عشان نفكر بيه، إيه اللي هيضر الإنسان بعد ما يموت تتاخد أعضاءه؟ ممكن شخص أعمى يفتح بسبب قرنية.. أنا خلاص مت هعمل بيهم إيه؟ أي شيء إنساني يساعد الآخرين لازم يكون حلال».

 

وذكرت أن الدولة عليها تفعيل قانون التبرع بالأعضاء الصادر منذ سنوات، وتوضيح الخطوات التنفيذية الواجب اتباعها بعد وفاة الشخص المتبرع، وإنشاء بنوك للأعضاء لحفظها، متوجهة بالشكر إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي على اهتمامه بهذا الملف.

 

واجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، يوم الأربعاء الماضي، مع الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية.

 

وعرض الدكتور محمد عوض تاج الدين جهود تطوير منظومة زراعة الأعضاء في مصر، وكذلك تطوير منظومة الدواء بما يضمن توفير كل الأدوية الأساسية في جميع المؤسسات العلاجية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى