حوادث

الإنقاذ النهري يبحث عن أول غريق في الإسكندرية عقب فتح الشواطئ

 

كتبت / ندى على 
لقي شاب في العقد الثاني من العمر، مصرعه غرقًا ببحر العجمي، غرب محافظة الإسكندرية، وذلك عقب صدور قرار مجلس الوزراء بإعادة فتح الشواطئ والحدائق والمتنزهات وفقًا للإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة لمواجهة انتشار الجائحة الثالثة من فيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19”.

بدأت الواقعة بتلقي قسم شرطة الدخيلة، غرب الإسكندرية، إخطارا من قوة تأمين الشواطئ، يفيد بوقوع حالة غرق لشاب بشاطئ السلام في العجمي.

على الفور انتقلت القيادات الأمنية وضباط قسم شرطة الدخيلة، رفقة فريق الإنقاذ النهري ومجموعة من الغطاسين إلى موقع الشاطئ.

وتبحث قوات الإنقاذ النهري عن جثته، حيث تبين أنه غرق أمس بشاطئ العجمي، بسبب ارتفاع الموج وسرعة الرياح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى