الاتحاد الأوروبي تدين اعتقال رئيس مالي ورئيس وزرائه وتطلب الافراج الفوري عنهم

الاتحاد الأوروبي تدين اعتقال رئيس مالي ورئيس وزرائه وتطلب الافراج الفوري عنهم

 

كتبت  ايمان جمال الدين 

طالب الاتحاد الأوروبي، خلال القمة التي يعقدها قادة الاتحاد، اليوم الثلاثاء، بالإفراج الفوري عن رئيس مالي باه نداو، ورئيس الوزراء، المختار وان.

وهدد الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات على المسؤولين عن اعتقال رئيس البلاد ورئيس وزرائه، وفقًا لقناة “العربية”.

وأدانت الأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي، والولايات المتحدة، والاتحاد الإفريقي، اعتقال قوات من الجيش لقادة مالي.

وانقطع البث التليفزيوني الرسمي في مالي، أمس، عقب إلقاء القبض على الرئيس المالي، باه نداو، ورئيس الوزراء الانتقالي، المختار وان، عقب ساعات من إعلان تشكيل حكومي جديد، أقيل فيه وزيرا الدفاع والأمن.

وقال رئيس وزراء مالي المختار وان، إن قوات عسكرية اقتادته قسرا إلى منزل الرئيس باه نداو، عقب تشكيل حكومة جديدة أطيح خلالها بوزيرين من قادة انقلاب أغسطس 2020، الذي أطاح بالرئيس إبراهيم بوبكر كيتا، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس".