حوارات الساعةرياضةعاجل
أخر الأخبار

الحكم الشاب مصنف عبد الرؤوف .. أريد أن أسير على خطى مصطفى غربال

 

 

مصنف عبد الرؤوف حكم جزائري من مواليد 2000 ، حكم جهوي لرابطة قسنطينة و حاليا مع المواهب الشابة.

 

 

كيف كانت إنطلاقتك في مجال التحكيم ؟

 

البداية كانت سنتي 2018/2017 ، أين كان عمري 17 سنة ، درست لمدة 8 أشهر و أكثر في رابطة ميلة من أجل كسب و حفظ قوانين المستديرة ، ثم إجتزت الإختبار الكتابي بمعدل 16/20 فيما يخص قوانين كرة القدم ثم الإختبار البدني و نجحت الحمد لله ، و من ثم إنتقلت للتحكيم الولائي لرابطة ميلة.

 

هل واجهتك عراقيل ؟

 

في البداية كانت الأمور معقدة في العمل كحكم و لكن بالعمل ، المثابرة و التكوين في الرابطة الولائية لميلة جاء بنتيجة إيجابية .

 

تكلم عن تدرجك في هذا المجال ؟

 

في عام الأول كحكم ولائي وضعت الرابطة الولاية ثقتها فِّي و قمت بالتحكيم في مباريات الأكابر لمدة 3 سنوات حكم ولائي ثم إنتقلت لحكم جهوي بعد أن أجتزت تربص كإمتحان كتابي و تحصلت على 14/20 ، يليه الإختبار البدني ثم المباراة الإمتحانية و فلحت بفضل الله إلى أن وصلت على ما أنا عليه في رابطة قسنطينة مع مواصلتي إجتياز تربص الفيديرال 2 ، الحمد لله و الشكر لله و كذلك أشكر جميع من وقف معي من زملاء و إن شاء الله لا أخيب ظنهم و أواصل من أجل الشارة الدولية.

 

كيف يمكن الوصول بالتحكيم العربي الي درجة الاحتراف؟ 

للوصول الحكام العرب للاحترافية يكون بالعمل و الممارسة والاطلاع على قوانين واخر مستجدات التحكيم والدورات التكونية التي تكون على مستوى عالي و المباريات القوية التي تلعب كما يلزم الحكم الاجتهاد الشخصي و الوعي على المهام الموكلة اليه

 

وهل من الممكن نشاهد احتراف للحكام العرب بيوم من الأيام وما هيا الطريقه من وجهة نظرك

نصل لتحكيم العالمي بالعمل و المثابرة و التكوين و بالتربصات من طرف لجنة التحكيم و ان نفرض أنفسنا في المباريات اللتي نحكم فيها الخ….

 

هل من يدير التحكيم يخطو علي الطريق السليم أم نحتاج اللي بعض التطوير او الاستعانة بخبرات أجنبية تساعدنا علي الارتقاء بالمنظومة

 

نعم يجب الخطو الي الطريق السليم و الإستعانة بالحكماء القدم من اجل الخبرة و كيف تستطيع الخروج بالمباراة الي برك الأمان.

 

من هو قدوتك في هذا المجال ؟

في بداية مشواري التحكيمي وكحكم جهوي لرابطة قسنطينة الجهوية وفي الوقت الحالي في تربص المواهب الشابة للحكام الجهويين اتمنى ان اسير على خطى الحكم المونديالي مصطفى غربال وان أصل في المستقبل القريب الى ما حققه وما وصل اليه من مستوى كبير وما قاده في تشريف التحكيم الجزائري.

 

و في الأخير أشكر جريدة حوار الساعة على هذه الإلتفاتة .

 

مزوزي نور الهدى

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى