الخارجية الصينية تعلق على إنقاذ دبلوماسي بريطاني فتاة صينية من الغرق

0a8d0d0db16aa0c77bde42ccc698d3eb

متابعة- علا الدحدوح

وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو ليجيان، إنقاذ القنصل العام البريطاني في مدينة تشونغتشينغ بوسط البلاد، فتاة صينية من الغرق، بأنه “عمل بطولي”.

وقد أضحى ستيفن إليسون، القنصل العام البريطاني في تشونغتشينغ، بطلا في وسائل التواصل الاجتماعي الصينية، بعد أن أنقذ طالبة كادت أن تغرق في نهر، يوم السبت.

وجرى تداول مقطع فيديو على نطاق واسع في وسائل الإعلام الصينية وشبكات التواصل الاجتماعي، يظهر كيف تزحلقت فتاة فجأة على الحجارة وسقطت في النهر، وبدأت في الغرق، وسادت حالة من الارتباك في المكان، ولكن من بين كل من كانوا على الشاطئ، هرع أجنبي فقط لإنقاذ الفتاة.

 

 

سبح بسرعة إلى الفتاة الغارقة، وبعد ذلك تم إلقاء طوق نجاة من الشاطئ في الماء. وبعد بضع دقائق، بمساعدة آخرين على الشاطئ ، تم انتشال الفتاة من الماء، وبعد وقت قصير استعادت وعيها، وتبين أن الأجنبي هو القنصل العام البريطاني الجديد في مدينة تشونغتشينغ الصينية، ويبلغ من العمر 61 عامًا.

وقال تشاو ليجيان خلال مؤتمر صحفي: “هذا حدث جيد جدا. لقد شاهدت هذا الفيديو، وسلوك القنصل العام البريطاني البطولي يستحق إعجابنا”.

وغردت السفارة البريطانية في الصين بدورها قائلة إنها “فخورة للغاية” بإيليسون، الذي قفز في النهر لإنقاذ الطالبة الصينية الغارقة.

وإلى جانب التعليقات الإيجابية حول الأجنبي الشجاع الذي اكتفى بخلع حذائه، وقفز إلى الماء دون تردد، ظهرت انتقادات كثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي طالت كل من وقف على الشاطئ، وصوّر مقطع فيديو، ولم يحاول مد يد المساعدة للفتاة.

المصدر: RT

%d مدونون معجبون بهذه: