مقالات وآراء

المهنية فى بلاط صاحبة الجلالة

 

بقلم. :  مها السبع 

مقالات ذات صلة

حقا إنها بلاط صاحبة الجلالة تعشق من يعشقها ويحترمها
كي يطلق علية إسم صحفي متميز أو إعلامي
 ومن هنا لابد أن يحترم قانونها كي تحترمه وتعطية رونق فوق الأفاق   وعلو أسمه مابين عالم الصحافة 
مثال 

عند كتابة الخبر الصحفي 
يراعى عدم نسخه ونقله بحروفه كما هى ووضع إسم كاتب الخبر عليه وينسب الخبر له دونا جهد دونا تعب منه ووضع اللمسات الخاصة به حتى. لا يسمى سارق الخبر ومن هنا قد أفتقد المهنية وعدم الضمير 

وعند كتابة  أخبار الحوادث خاصة يراعى فيها نظام الهرم المقلوب من الأكبر إلى الأصغر وذكر رقم المحضر بالحادثة. مع مراعاة عدم كتابة الأسماء بالكامل عندحادثة سرقة أو إغتصاب مثال 
كما تم ذكر المتهمين كالتالي أ ع م   و م  ل ب  هكذا بالحروف  وتكملة باقي خبر الحادثة مع نشر صورة تعبر عن الحادث وذكر إسم قسم ومركز مكان الواقع 

وعندما يكتب المقال فى
 مواضيع متنوعة  خير الحديث ما قل ودل لابد أن يحرص الكاتب كل. الحرص على وضع نسمات حروف تميزه من فكره وقلبه  وينبع ويشع منه المصداقية حتى يشاهد القارئ الكلمات دونا مشاهدة إسم  الكاتب يقول هذة كلمات الكاتب ويذكر إسم الكاتب   وإختيارمواضيع من قلب أحداث  المجتمع من هنا تكون شهادة ميلاد تميز هذا الكاتب 
وهكذا عندما يكتب
 تقرير لخبر صحفي لابد من المحايدة والإلتزام بالمهنية وذكر جميع أطراف أبطال التقرير دونا تحيز لأحد منهم ومراعاة المقدمة تضمن الموضوع أولا ثانيا جسم الموضوع وما يدور بأحداثة الحقيقية والخاتمة إذا كان تقرير عن موضوع لخبر صحفي غامض ويثير الرأي العام لابد أن يضع جميع التوقعات بما سيحدث فى المستقبل بكلمات ماذا سيحدث بعد إذن الأيام القليلة القادمة ستخبرنا عما لا نراه 

عدم المتاجرة والتلاعب وإستغلال العمل فى بلاط صاحبة الجلالة 
فيما يعني كي يحقق الصحفي ذات الفكر البسيط والقلب المريض أموال ودخل مادي لة ليبيع شرف كلمته ويكون مع الظالم وهو يعلم هذا ولكن يكتب عنه ويجعله نجم النجوم وهو لا يشعر بهذا قد باع قلمه وضميره وتحيز للظالم ضد المظلوم 
ونلاحظ الكثير والكثير يعشقونا الأضواء والصور مع ذات المراكز العالية كي يقولون عنة إنه رجل مهم أو إنها صحفية متميزة بل إسمحلي أيها القارئ أقول ما أشعر به بحكم عملي فى مجال الصحافة وكتاباتي أنا أعشق وأحب الطرف الضعيف بل أسلط الضوء علية تاركة عالم الأضواء وكما يقولون نفعل ما علينا ونترك باقي الأمور على ربنا بل لو شعرت عند مشاهدتي لخبر أو تقرير أو حادثة يكتبة الصحفي بعدم مهنية كم يجذبني هذا ومشاهدة مابين السطور وسريعا ما أعد إعادة وصياغة الخبر فى صورته الحقيقة ومن هنا قد تكون إحترمنا أنفسنا لما نكتب ونقدم 
وكم من تواصل معايا من ذات المراكز العليا والله على ما أقول شهيد بهدف الأضواء وتسليط الضوء عليهم أرى هذا عمل ضعيف لا يضيف شيئ للنشر 
وليس كل من يكتب يسمى كاتب ولا من ينشر خبر يسمى صحفي ولا من يظهر فوق الأضواء يسمى نجم 
بل النجم الحقيقي هو تسليط الضوء منك دائما على الطرف الضعيف والأخذ باليد وتسارع وتبادر أنت لة بماذا تقدم لأنك فى موقع الممبر الإعلامي المرئي المسموع والمقروء وكلما إلتزمت المصداقية كلما لزم القارئ كتابتك وصدق كلماتك وتغنو بحكمتك 
  تحياتي لجميع الأقلام الحرة المنيرة الذي لا يوقفها خوفا ولا أموال بل تسير فى عمق الحدث كما يجب أن يكون 
مع تحيات   مها السبع. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى