برغم تلاشي رونالدو حلم هداف الدوري يعلق..هنا أبني التاريخ .. وهذا سر “موسم كورونا”

1-1365038

متابعة / علي حجازي

تلاشت آمال كريستيانو رونالدو في إنهاء الموسم في صدارة هدافي الدوري الإيطالي لكرة القدم، الأربعاء، بعد فشله في هز الشباك خلال خسارة البطل يوفنتوس 2-صفر أمام مستضيفه كالياري.

ويملك المهاجم البرتغالي (35 عاما) 31 هدفا هذا الموسم متأخرا بفارق 4 أهداف عن تشيرو إيموبيلي مهاجم لاتسيو قبل أن يستضيف يوفنتوس فريق روما صاحب المركز الخامس في الجولة الأخيرة.

وفاجأ كالياري، صاحب المركز 13 في الترتيب، يوفنتوس المتوج باللقب يوم الأحد الماضي بهدف التقدم بعد 8 دقائق من البداية عندما تعامل المهاجم لوكا جايانو (20 عاما) بسرعة مع تمريرة فيدريكو ماتيللو العرضية داخل المنطقة ليحرز أول أهدافه مع الفريق.
أخبار ذات صلة
رونالدو تألق برفقة
“البطل” رونالدو: هنا أبني التاريخ.. وهذا سر “موسم كورونا”

وساءت الوضع ليوفنتوس في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول عندما أرسل جيوفاني سيميوني تسديدة قوية بقدمه اليمنى من عند حدود منطقة الجزاء تجاوزت الحارس المخضرم جيانلويجي بوفون لتستقر في الزاوية البعيدة ليعزز تقدم كالياري.

وألغى الحكم هدفا في الشوط الأول لرونالدو بداعي التسلل، لكن سنحت له عدة فرص بفضل هيمنة يوفنتوس، لكنه أخفق في هز الشباك نظر التألق دفاع كالياري.

وعندما نجح لاعبو يوفنتوس في التسديد على المرمى كان أليسيو كرانيو حارس كالياري حاضرا بقوة ليحافظ على فوز فريقه.