تعرف علي إحصائيات رسمية تكشف عن حال التعليم قبل الجامعي في مصر الآن

تعرف علي إحصائيات رسمية  تكشف عن حال التعليم قبل الجامعي في مصر الآن
وزير التربية والتعليم

 

أعدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ، كتيباً يكشف إحصائيات هامة عن حال التعليم قبل الجامعي في مصر خلال العام الدراسي الحالي 2020 /2021.

وفقا لـ الإحصائيات الرسمية الصادرة عن الادارة العامة لنظم المعلومات ودعم اتحاذ القرار بوزارة التربية والتعليم ، يبلغ اجمالي عدد المدارس في مصر 57 ألفاً 749 مدرسة ، بها 518 ألفًا و553 فصلاً ، ويدرس فيها 24 مليونًا و 403 آلاف و924 طالباً وطالبة ، ويعمل بها 1015700 معلم.

 

يضم التعليم الحكومي في مصر :

عدد المدارس : 48 ألفًا 580 مدرسة

عدد الفصول : 441 ألفاً 785 فصلاً

عدد الطلاب : 21 مليوناً و875 ألفًا و 270 طالبًا وطالبة  ( 11211058 بنين و 10664212 بنات)

عدد المعلمين : 902 ألف و 406 معلمين

 

يضم التعليم الخاص في مصر :

عدد المدارس : 9169 مدرسة

عدد الفصول : 76 ألفاً و768 فصلاً

عدد الطلاب  : 2 مليون و 528 ألفًا و 654 طالبًا ( مليون و 346 ألفاً و 697 بنين – مليون و 181 ألفًا و 957 بنات)

عدد المعلمين : 113 ألفاً و 294 معلمَا 

وعلى جانب آخر .. قال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إن الدستور المصري ينص على إتاحة التعليم المجاني من المرحلة الابتدائية وحتى الجامعة، ونحن وضعنا نصب أعيننا الارتقاء بجودة التعليم المجاني واستعادة التعليم الحكومي لمكانته كما كان مسبقًا.

واستعرض الدكتور طارق شوقي تجربة تطوير التعليم في مصر بداية من بناء نظام التعليم الجديد 2.0، والذي يتم تطبيقه حاليًا على الصفوف الأولى وحتى الصف الثالث الابتدائي وسيصل العام المقبل للصف الرابع الابتدائي والذي سيشهد طفرة كبيرة في المناهج.

وأكد وزير التربية والتعليم، أن الدولة استثمرت خلال السنوات الماضية في تطوير العملية التعليمية قبل انتشار جائحة كورونا، وهو ما ساعدنا على مواصلة العملية التعليمية خلال فترة انتشار الجائحة.

وأشار شوقي إلى أنه حرصًا من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني على تحقيق مصلحة أبنائنا الطلاب بجميع مراحل التعليم قبل الجامعي، في جميع الصفوف الدراسية، ولكي يتمكنوا من مواصلة عملية التعلم في هذه الفترة الحرجة فقد قامت الوزارة بإتاحة استخدام مصادر متنوعة للتعلم الذاتي، والتي منها "قناة مدرستنا (1)، وقناة مدرستنا (2)، وبنك المعرفة المصري، ومنصة ذاكر، ومنصة إدارة التعلم للمرحلة الثانوية، ومنصة البث المباشر، ومنصة حصص مصر، وغيرها من الوسائل الرقمية".

وأكد شوقي ان الوزارة أصبحت حاليًا تمتلك من الإمكانيات والقدرات التي تؤهلها إلى تصدير التجربة المصرية إلى العديد من الدول، حيث أن الوزارة استطاعت خلال العامين الماضيين إجراء 50 مليون امتحان إلكتروني.

وقال الدكتور طارق شوقي إن الإنسان هو الركيزة الأساسية لصناعة الحضارات والنهوض بأي دولة؛ لذا كان توجه الوزارة نحو إحداث تطوير شامل للمنهج وآليات وأدوات التقويم؛ ليتماشى مع متطلبات التنمية على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، والاعتماد على التكنولوجيا؛ لتكون بوابة النفاذ إلى التنافسية الدولية، من خلال التوظيف الكفء لها في عمليات التعليم والتعلم، والتعلم مدى الحياة، والتواصل على مستوى دولي، والاطلاع على أهم تجارب العالم، سواء على المستوى الفردي، أو مستوى النظم، والارتقاء بالقوى البشرية في التعليم والإدارة والتوظيف الأمثل للموارد، والعمل على الإصلاح من الداخل، وغير ذلك من الآليات، من خلال مشاركة حقيقية وفعالة من جميع المعنيين والمهتمين بالشأن التعليمي؛ من أجل تحقيق أهداف استراتيجية التنمية المستدامة "رؤية مصر 2030".