رياضة

توتنهام يعبور عقبة مارسيليا بهدفين ريتشاليسون

 

 

استطاع نادي توتنهام هوتسبير بدء مشواره بنجاح في مسابقة دوري أبطال أوروبا، عقب فوزه على أوليمبيك مارسيليا بهدفين مقابل لا شيء، ضمن منافسات الجولة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

 

دخل فريق الانتر هذا اللقاء راغباً في تحقيق الفوز ومستغلا عاملي الأرض والجمهور وذلك نظرا لأهمية الثلاث نقاط في مشواره بالبطولة الأوروبية، والمنافسة على بطاقة الصعود الى الدور المقبل، فيما يرغب الفريق البافاري بالعودة الى ارضه بالثلاث نقاط كونه المرشح الأول للتأهل عن هذه المجموعة والوصول بعيدا في البطولة الأوروبية هذا الموسم.

 

بدأ اللقاء بحماس كبير بين الفريقين حيث شن فريق الضيوف العديد من الهجمات راغباً في هز شباك فريق اصحاب الارض ولكن فرصه باءت بالفشل، فيما حاول لاوتارو مارتينيز الرد بتسديدة كانت خجولة، وواصل البايرن محاولاته حيث نجح في افتتاح التسجيل خلال الدقيقة 25 عن طريق النجم ليروي ساني بعد تمريرة حاسمة من زميله كيميتش، ولم تنجح فرص الفريق البافاري الذي كان يرغب في تعزيز النتيجة وذلك لحين انتهاء الشوط الاول بهدف نظيف.

 

وفي الشوط الثاني، دخل فريق اصحاب الارض بحماس كبير حيث شن لاوتارو مارتينيز ورفاقه العديد من الهجمات تصدى لها الحارس العملاق مانويل نوير، وفي الدقيقة 66 سدد ليروي ساني الكرة على مرمى فريق الخصم لتصطدم باللاعب دامبروزيو محرزا هدفا بنيران صديقة، ولتهدأ وتيرة اللقاء تدريجياً حيث كثف فريق الانتر خططته الدفاعية وذلك لحين انتهائه بواقع 2 – 0.

 

وبذلك حصد توتنهام أول ثلاث نقاط له في المجموعة الرابعة، بينما ظل مارسيليا بدون نقاط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى