حوادث

جنايات الزقازيق: الحكم الإعدام شنقا بقتل شقيقه الأصغر والتخلص من جثته بحفره بالمنزل بالشرقيه

 كتبت  ايمان جمال الدين اصدرت محكمة جنايات الزقازيق، برئاسة المستشار سلامة جاب الله، حكمها بالإعدام شنقاً للمتهم بقتل شقيقه الأصغر والتخلص من جثته بالمنزل بقرية بنى شبل التابعة لمركز الزقازيق.

 

تعود أحداث الواقعة عندما تلقى مدير أمن الشرقية إخطارًا من مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغا من “محمد.ع” صيدلي، مقيم بقرية “بني شبل” التابعة لدائرة مركز شرطة الزقازيق، باختفاء شقيقه “إسماعيل” 33 سنة ويعمل نقاش، عن المنزل لمدة 10 أيام، بالانتقال وسؤال شقيقهما الثالث، ويُدعى “أحمد” 36 سنة ، أفاد بأن شقيقه المتغيب سافر منذ فترة، وهو ما نفاه صاحب البلاغ، وبتضييق الخناق عليه اعترف بقتل شقيقه بعدة طعنات بدعوى تشاجرهم الدائم، وتخلص من الجثة بدفنها في حفرة داخل إحدى شقق المنزل، تحت الإنشاء، خشية افتضاح أمره. فيما تمكن ضباط مباحث مركز الزقازيق، من ضبط المتهم وأرشد عن مكان الجثة، حيث قام بدفنها بمنزل لهما تحت الإنشاء، وتبين أن الجثة فى حالة تعفن.

تم التحفظ على المتهم وبالعرض على النيابة قدمته إلى محكمة جنايات الزقازيق، التي أصدرت حكمها المتقدم.

وعلي جانب اخر فقد قررت نيابة فاقوس حبس المتهم بقتل شاب بسبب خلافات النسب وزوجته 4 ايام علي ذمة التحقيقات وتحرير محضر بالواقعة.

كانت الأجهزة الأمنية بمديرية امن الشرقية تمكنت من ضبط المتهمين بقتل شاب علي يد أسرة زوج شقيقته بسبب خلافات النسب وجاري تحرير محضر بالواقعة والعرض علي النيابة العامة بمركز فاقوس.

تعود أحداث الواقعة عندما استقبلت مستشفى الزقازيق العام  جثة شاب فى بداية العقد الثانى من العمر مصاباً بطعنة نافذة على يد أسرة زوج شقيقته بسبب خلافات النسب  بقرية الصالحية القديمة، وتم إخطار النيابة العامة بفاقوس لمباشرة التحقيقات وتحرير محضر بالواقعة.

فيما تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغاً من مستشفى الزقازيق العام ، بوصول ” محمود أ  ” 21 سنه جثة هامدة مصابا بطعنة نافذة

وعلي الفور تم تشكيل فريق بحث وتبين من التحريات الأولية وجود خلافات بسبب النسب  بين شقيقة المجنى عليه وأسرة زوجها، وتطورت الخلافات الي قيامهم  بطعن  المجنى عليه طعنه اودت بحياته وتم التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة.

وتبين من التحريات الأولية  قيام شقيق زوجة المجنى عليه ” م” 31 سنه وشقيقته ” ش” 28 سنه مقيمان الصالحية القديمة، بارتكاب الواقعة وإحداث إصابته التى أودت بحياته بسبب  خلافات  عائلية بينهم سببها النسب وتم ضبط المتهمين وإحالتهم الي النيابة العامة، وتحرير المحضر رقم 12982 جنح مركز شرطة فاقوس لسنة 2021.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى