حوارات الساعةعاجل
أخر الأخبار

حوار خاص مع الرسامة «فاطمة عبدالحليم».. كنت بفرح لما بشوف شخص بيرسم بورتريه

 

حوار _ نهى شاهين 

فاطمه عبد الحليم ، صاحبة السابعة وعشرون عامآ، من محافظة كفر الشيخ.

 

كيف بدأت فى عالم الرسم ؟

 

كنت بفرح لما أشاهد شخص بيرسم بورتريه، كنت نفسي أكون مثله وأقدر أرسم، وأظهر كل ميولي فى اللوحه، وفى يوم من الأيام أحضرت ورقه وقلم ، وقررت أرسم زوجي، وطلعت لوحه حلوة عرفت وقتها أني أقدر أتطور.

 

 

هل واجهت صعوبات فى بداية مشوراك الفني؟

 

أكيد طبعا بسبب المسؤلية بين بيت وأولاد ، وشغل أيضا.

 

 

متى رسمت أول لوحه؟

 

عام 2019.

 

هل قام أحد بانتقاد رسوماتك فى بداية طريقك؟

 

لا يوجد أحد.

 

 

من شجعك على دخول مجال الرسم ؟

 

زوجي وأهلي وبعض الأصدقاء.

 

 

ما هى أفضل لوحه رسمتها ولها إثر فى حياتك؟

 

بورتريه للفنان تامر حسني، وبورتريه للفنان التركي تشاغلار ارطغرل.

 

 

ما هى الأدوات التى تستخدميها للرسم؟

 

برسم بثلاث درجات رصاص بس.

 

 

ما هي أهدافك من خلال لوحاتك؟

 

أني أحقق حلمي وبحس براحه نفسي وقت الرسم.

 

 

هل مزقت لوحة قبل إكتمالها او بعد الإنتهاء من رسمها من أجل عدم اعجابك بها؟

 

أكتر من مرة.

 

 

كم تستغرق من الوقت لرسم لوحه فنية؟

 

بسبب ظروفي ممكن 4 ايام وممكن تترواح من 3 ساعات.

 

 

ما هو مثلك الاعلي فى عالم الفن

 

الأستاذ إسلام طارق وكان فضله عظيم عليه، وكان دايما بيشجعني ويدعمني معنويا ، وبدون مقابل مادي أيضا.

 

 

كيف ترسم الرسم التقليدي

 

برسم بورتريه فقط.

 

 

أيهما تفضل الرسم المعاصر ام التقليدي؟

 

المعاصر.

 

 

هل لديك أفكار جديدة تطمح لتحقيقها فى المستقبل ؟

 

أن شاء الله بتوفيق ربنا سبحانه وتعالى.

 

 

ما هو حلمك ؟

 

أصبح قدوة للأجيال القادمة، وأقدر أعلمهم طريقة الوصول إلى أحلامهم.

 

 

لو لما تكن رسام ماذا أردت أن تكون؟

 

كنت هعمل في تفصيل الفستاين السوارية.

 

 

هل أشتراكت فى معارض من قبل ؟

 

 

لا.

 

رسالة أخيرة لكل الموهوبين؟

 

لو لديكم موهبة لازم تعافروا من أجل أظهرها مهما كانت الظروف، لأن ربنا خلقها جواكم، ولازم تستفيدوا منها وبالتوفيق للجميع يارب.

 

شكرا جدا لجريدة حوار الساعة نيوز وشكرا للصحفية المتألقة نهى شاهين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى