عاجلمقالات وآراء
أخر الأخبار

حين تهاجر الطيور أي مملكة ستحكمون

 

لنرتقي بمجتمعاتنا ونصلح ما أفسده الفاسد في الأرض علينا أن نصلح من أنفسنا، من أجل أن ننهض بجيل متكامل مليء بالنشاط والأمل
جيل يرسم على جدران الحلم أمانيه بكل سلام ، وحين نرحل نترك الأثر الطيب فتعانق أرواحنا أفنان الحلم ، فتزهر الأرض من قبلات المطر.

أيها الإنسان لسانك كلمة لتكن في الحق وإن جار الزمن إن الرجال فوارس بلا جواد أو سيف يقلد أجسادهم , فالنبل يأتي من أخلاقك وكل فرسان المجد ورماحها لن تجعل منك نبيلا إن لم تكن رجل المواقف.
وحين تعصف رياح التغيير لا تختبئ داخل شيطان مارد ,كن في الأرض كأبجدية السماء حين تهطل تسقط غيث الحياة.
وحين تجود بما تهوى نفسك استل سيف الحب من باطن الحق وفلسفة الشعراء ودواوين العاشقين .
بالكذب والخيانة لا تبنى الأوطان ولا بالحقد والقتل نحيا ، كن رسولا للحب في كل زمان إنما الأديان محبة وسلام وما الإنسان سوى عابر سبيل يمر كما السحاب فإن روى خيرا نال شرف السماء.
أثناء متابعتي لبرامج عالم الحيوان أدركت حقيقة واحدة أننا أصبحنا في غابة وأن القوي فينا يأكل الضعيف ، وعرفت أن الإنسان فقد مصداقيته وأصبح يتاجر في كل شيء حتى الحب والأخلاق وأصبحت القيم بالية تنتظر الرجاء أن يكسوها حبا وسلام ، أدركت أن الإنسان يدوس على القيم والأعراف أمام شهوة زائلة فالحب نقاء وسلام ، رأيت أننا أصبحنا في عالم يقتل فيه الإنسان لمجرد التسلية ليثبت انه قوي.
رأيت مجتمعات تنهار وقيما تموت دون سؤال أو رحمة أو خوف على غد أو ماض جميل كان ،رأيت أشخاصا تخادع وتتسلى في القلوب ونحن على أبواب الموت نطلب الرجاء والدعاء من أوبئة وحروب تفتك بالأرض نتيجة نكران الحق ونسيان الفضيلة، ما رأيت ذئبا يأكل رفيقه إذا جاع ولكن الانسان يأكل لحم أخيه دون رحمة إذا خاب
وفي مشاهدتي لهذا العالم الغريب ، الجميل ، رأيت قردة تحمي طفلها بجسدها من المطر والموت ، حينها عرفت أن الأم الصالحة الحنون أينما كانت وفي أي بيئة ومكان هي الأم التي تضحي بنفسها كي يحيا أبناؤها
ورأيت ضفدعا يأكل بيوض زوجته كي لا يأكلها الغريب، كذلك رأيت في مجتمعنا ألسنا تلوك في قيم وأعراض الناس دون رحمة وخوف من قانون الله كأنها الشرع والقانون..

رأيت في رحلتي القصيرة والطويلة مع الحياة أن هناك جندي يموت من أجل الحدود وفي المقابل هناك من خان وباع كل الحدود.

رأيت إمرأة تبيع نفسها للشيطان وفقط لمجرد الغيرة والحسد من امرأة أخرى تفوقها جمالا وعلما..
رأيت من الناس من تفضل الوحدة على صديق خيرا لها من مرافقة النميمة ودنيء الأخلاق ..
رأيت في بعض المجتمعات أن لا قيمة للعلم وأن الجاهل متعلم .
لكنني رأيت في عيون بعض البشر أملا في الحياة وأن الله سوف يعيد بناء ما أفسده الإنسان.
أيها المتباهي بنفسك فاعلم أن الله كبير وأنك زائر ضعيف واعلم أن الدين لا يقوم بالصوم والصلاة فقط ، فالطيور حين تهاجر تموت ورائها الحياة وأنت وغيرك مسؤول عن هذه الحياة التي هجرتها الطيور لأنكم سرقتم حلوها وصادرتم أحلامها فرحلت بعيدا كي تبني وطنا من جديد بريشها البريء.
ولكن حين ترحل جميعها أي مملكة ستحكمون , وأي غرور ستركبون.
أين ستهربون يا من تسقطون كل شيئ جميل وتبنون مملكة من رماد فإذا جنت العاصفة اقتلعت معها اشياءكم الملوثة ،وحين تبحثون عن طريق النجاة وفلسفة الوجود تذكروا أنكم لوثتم بعقولكم كل جميل ،وحين ينتهي زمن اللا رجوع أين ستعيشون والعالم الجميل تحول إلى غابة يأكل فيها الكبير الصغير إنه قانون الجهل وطريق العابرين على حبر الحروف فلوثتم بأيديكم سحر الحياة وبرعتم بنسف القيم .
لماذا لا تكونوا كمن يمسح على الوجع بالحب فيحي الروح في قلوب ملأها اليأس وانهكها التعب .

 

Zizi daher

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى