أخبار مصر

خطأ طبي يصيب «عبدالرحمن» بعجز كامل ولم يستسلم بالرغم المعاناة مع المرض

 

كتب نهى شاهين 

الاخلاص دائما هو الشىء النابع من داخل القلب، دون النظر إلي ظروف الأشخاص وحياتهم الشخصية، تلك الأمور لا تهم بقدر أهمية إعطاء الحب لمن يستحق ذلك منذ 25 عاما وهو يتالم بسبب خطأ طبي، كان سبب في خروج سائل النخاع من الظهر، الأمر الذي أدى إلى إصابته بعجز كامل، عبدالرحمن محمد، 25 عاما من محافظة الجيزة، الشاب الذي راح ضحية خطأ طبي عند إجراء جراحة في الظهر «اتولدت عندي عيب خلقي في الظهر عبارة عن خروج النخاع الشوكي من مكانه لكن كنت بمشي عادي»

قال عبدالرحمن «عملت عملية تصحيح مسار النخاع الشوكي الدكتور ساب الجرح في ضهري مفتوح وكنا كل ما نروحله يقول الجرح ملوث سيبوه، لحد ما النخاع اتصفى خالص».

فقد الشاب سائل النخاع من جسده، وهنا كانت المعاناة الكبري، لأنه لم يعد قادر على الحركة بشكل طبيعي، كيف له أن يسير وهو يعاني من تلك الأزمة الشديدة.

لم يكمل الشاب تعليمه بعدما تعرض للتنمر مرات عديدة، بسبب تلك الإعاقة التي لحقت به، الأمر الذي دفعه إلى ترك التعليم والاكتفاء فقط بالحصول علي شهادة إكمال المرحلة الابتدائية: «سقطت مرتين في إعدادي، وبعدها قعدت خالص، كنت بروح المدرسة علي كتف أمي، لأنها تعبت معايا كتير، بقالها أكتر من 25 سنة وهي تعبانة معايا، لأني مبعرفش أتحرك خالص». 

 فقد «عبدالرحمن» والده من عام شعر بالحزن الشديد وكأن القدر يريد له أن يستمر في العناء، وحده دون سند الأب: «بابا مات، وكأن الدنيا مصممة تديني ضهرها، زمان النخاع اتصفي وكمان ركبوا ليا وقتها جهاز في المخ متوصل بخرطوم، علشان كان عندي مياه علي المخ، ودلوقتي بابا مات».

 لا زال «عبدالرحمن»  حتى الأن لديه مشكلات في الجهاز الإخراجي  «نفسي اتجوز زي باقي الناس لكن هي مين دي اللي هترضي بيا لكن عبدو لما يستسلم «أول ما سيبت الدراسة بدأت في إنشاء موقعي الخاص علي بلوجر وحاليا عندي قناة يوتيوب واشتغلت في كل طرق الربح من الانترنت زي التدوين واليوتيوب واختصار الروابط ورفع الملفات والـCPA والتسويق».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى