"رمضان مظلم"

 

كتب مريم المسلماني


ليس كالسابق يعيش السوريون أجواء رمضان ، فواقع الكهرباء في دمشق مئساوي جداً ، وبدل أن تنير فوانسي رمضان شوارع دمشق يخيم الظلام على الأحياء ، والحزن على الأجواء وترتسم معاناة السوريين أضعاف ، فقد أصبح الوضع الحالي معروف للجميع وتتوالى الأزمات حتى يصبح الشعب السوري لا يرتجي من أحد شيء الا من الله فغلاء الأسعار في النهار وكهرباء لا تأتي إلا في الخيال والواقع أن (الخيار والفقوس )الذي نراه اليوم ام نشهد له مثيل فمناطق مثل المالكي والمزة فيلات والقصور وأبو رمانة لا تعرف معنى للتقنين تعيش في نعيم الكهرباء الغير منقطع النظير أما حال الأحياء الشعبية يرثى له بلا كهرباء يعيش معظم السوريين حياتهم لماذا ؟لا أحد يعلم فواقع النهار المؤلم يزيد ألمه رمضان مظلم .