روسيا.. تريفور ريدالسجن لأميركي 9 سنوات بسبب الاعتداء على رجال الشرطة

FB_IMG_1596134081145

متابعة /أيمن بحر
قضت محكمة في روسيا بالسجن تسع سنوات على الجندي الأميركي السابق في البحرية تريفور ريد لمهاجمته اثنين من رجال الشرطة عندما كان ثملا العام الماضي في حكم اعتبره المتهم سياسيا على خلفية التوتر الروسي-الأميركي.

ويأتي هذا الحكم الثقيل بعد أسابيع من إدانة أميركي آخر في قضية تجسس مثيرة للجدل. وقال القاضي ديميتري ارناوت إن تريفور ريد البالغ 29 عاما وجد مذنبا بتهمة التسبب بضرر نفسي وجسدي لشرطيين.
وبعد النطق بالحكم قال ريد الذي حضر المحاكمة من خلف قضبان حديد إن هذه قضية سياسية موضحا أنه سيستأنف الحكم. وتابع: سأطلب من حكومتي الدعم السياسي وفق صحافية من وكالة فرانس برس كانت حاضرة في الجلسة.واتهم ريد وهو من تكساس بالاعتداء على شرطيين تم استدعاؤهما إلى حفلة في موسكو في أغسطس 2019 فيما كان في حالة سكر.

ووفقا للمحكمة فإن حالة السكر لعبت دورا حاسما في الحادث ما أدى إلى حكم شديد وكانت النيابة العامة قد طلبت بالحكم عليه بالسجن 9 سنوات و8 أشهر.

وقال أحد الشرطيين إن تريفور ريد حاول الاستيلاء على سلاحه أثناء اقتياده إلى مركز للشرطة. وأكد الثاني أنه ضرب من قبل الأميركي في البطن.ودفع ريد الموقوف منذ أغسطس الماضي خلال الجلسة السابقة للمحاكمة ببراءته رغم اعترافه بأنه لا يتذكر الحادث.

وفي يونيو، حُكم على بول ويلان وهو جندي أميركي سابق يحمل الجنسيات البريطانية والإيرلندية والكندية بالسجن لمدة 16 عاما بتهمة التجسس وهو حكم اعتبره المتهم وأقاربه سياسيا