حوادث

عاجل.. انتشال جثة غريق شاطئ السلام بالإسكندرية بعد 3 أيام من البحث

 

كتبت / ندى على 
بعد 3 أيام في المياه، ظهرت جثة غريق شاطئ السلام، الذي يدعى أحمد من قرية قطور في الغربية، والذي لقى مصرعه غرقا في شاطئ السلام بمنطقة العجمي غرب الإسكندرية، مع أول أيام فتح الشواطئ الذي بدأ يوم السبت الماضي، وذلك بعد وصلة من الهزار مع أصدقائه المقدر عددهم 4 أفراد،

وقال إيهاب المالحي، قائد فريق «غواصين الخير»، إنه تم إبلاغهم خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، من انتشار جثة الشاب بعد ظهورها بشكل طبيعي على الشاطئ، رغم عمليات البحث التي دامت 3 أيام.

وأضاف المالحي أن الشاب قد غرق يوم السبت، بينما تم الدفع بعدد 11 غواصا من فريق «غواصين الخير»، في محاولة لانتشال جثته بجانب الإنقاذ النهرى، إلا أنه حتى عصر يوم الاثنين لم يتم الوصول إلى جثته، قبل أن تظهر لوحدها ليلا.

وقال اللواء جمال رشاد، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، إنه في أول أيام فتح الشواطئ بالإسكندرية يوم السبت، أمس الأول، قد 5 أشخاص من طنطا اندفعوا إلى المياه بدون أي حرص، وبعد واصل من الهزار والسحب داخل المياه، حدثت حالة الغرق.
وأضاف رشاد أن المنقذين أنقذوا 4 بين الخامس سقط في المياه ولم يتم العثور عليه، رغم محاولات البحث عنه خلال 3 أيام.

وأكد أن شاطئ السلام هو أحد الشواطئ المستأجرة، ولا تديره المحافظة، بينما تلزم المستأجر بتعيين عدد مناسب من الغطاسين بما يتناسب مع مواجهة الشاطئ ويرفع أكثر من برج مراقبة، كما يتحمل المسؤولية الجنائية والتعويضات في حال وجود أي حالة غرق.
وأوضح أن الشاطئ يلتزم بالتعليمات وتكون محل بنود التفتيش أثناء المرور عليهم، وتوقع غرامة 20 ألف جنيه في حال عدم توفير شخص أو أكثر من الغواصين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى