"فوائد الانزيمات في الحياة الجسمية"

 

ولاء الحرك

جميعنا نسمع بهذا الاسم ولكن لا نعلم مافائدته...

 عبارة عن جزيئات حيوية مصنوعة من البروتينات، تساعد الإنزيمات على تحفيز وزيادة سرعة التفاعلات الكيميائية داخل الخلايا الحيوية في جسم الإنسان. 

تستطيع الإنزيمات القيام بوظائف عدة، مثل: الهضم، وعمليات الأيض، لذلك يعد وجودها أهمية بالغة في حياة الإنسان. 

تتكون الإنزيمات من أحماض أمينية عديدة لتنشأ سلسلة طويلة يطلق عليها مصطلح البروتينات وهي المكون الأساس لأي إنزيم، عادةً ما تتكون بعض الانحناءات في سلسلة الأحماض الأمينية مما يعطي الإنزيم شكله ووظيفته المميزة.
تؤثر كل من عوامل الحرارة ودرجة الحموضة على فعالية الإنزيم للقيام بالوظائف المختلفة.
كيف تعمل الإنزيمات؟
بعد أن تعرفنا على ما هي الإنزيمات، فلنتعرف على الية عملها:

نموذج القفل والمفتاح:
هناك نموذج يدعى القفل والمفتاح تم استحداثه لأول مرة عام 1894، يتم استخدام هذا النموذج غالبًا لوصف الية عمل الإنزيمات والأدوية المختلفة، يرتبط الإنزيم الممثل بالمفتاح بالقفل الذي يلائمه وهو المكان النشط لاستقبال هذا الإنزيم. 
يلائم المكان النشط في شكله وأبعاده الإنزيم المرتبط به ولا يلائم أي من الإنزيمات الأخرى، مما يجعل لهذا المكان خصوصيته للقيام بالوظائف المختلفة. 

نموذج التلاؤم المستحث
تم إجراء بعض التعديلات فيما بعد على نظرية القفل والمفتاح لينتج نموذج جديد ومستحدث يدعى التلاؤم المستحث.
تصف هذه النظرية الية عمل الإنزيمات، بأن ارتباط الإنزيم بالمكان النشط يغير من شكل المكان النشط المستقبل للإنزيم لينتج شكل جديد مسؤول عن تحفيز وزيادة سرعة التفاعلات الكيميائية. 
ما هي وظائف الإنزيمات في جسم الإنسان؟ 

تتواجد الإنزيمات في أجسام معظم المخلوقات الحية كالإنسان، والنبات، وأيضًا البكتيريا.
وتعمل الإنزيمات على تحفيز معظم التفاعلات الكيميائية في جسم الإنسان والتي تشمل عمليات النمو، وتخثر الدم، والتئام الجروح، ومحاربة الأمراض، والتنفس، والهضم، والتكاثر، والعمليات الحيوية الأخرى.
إليك أهم الوظائف التي تقوم بها الإنزيمات في جسم الإنسان:
1. نقل الإشارات
2. تحليل الجزيئات
3. إنتاج الطاقة
4. المضخات الأيونية
5. تنظيم حركة الخلايا
تعمل المكملات الغذائية التي تحتوي على الإنزيمات على تحسين صحة الإنسان، في بعض الحالات يقرر الطبيب المكمل الغذائي والإنزيمات المناسبة لكل حالة.