رياضة

لشرح برامج إعدادها.. اتحاد السلاح يعقد اجتماعا مع الأجهزة الفنية للمنتخبات واللاعبين

حرص مجلس إدارة الاتحاد المصري للسلاح برئاسة عبدالمنعم الحسيني، على عقد اجتماعا هاما من أجل وضع خطة الإعداد الخاصة بالمنتخبات الوطنية خلال الفترة القادمة والاستعداد لدورة الألعاب الأولمبية باريس 2024.

وتمكن مجلس إدارة الاتحاد للسماع لكافة الاستفسارات من جانب المدربين والإداريين واللاعبين، بالإضافة إلى ذلك فقد تم عمل اجتماع أيضا مع جميع اللاعبين من أجل معرفة كافة الاحتياجات اللازمة لهم خلال الفترة المقبلة من أجل الوقوف على الخطة المستهدفة الفترة القادمة للسلاح المصري.

وشهد الاجتماع حضور استاذ طارق الحسيني نائب رئيس الاتحاد، وباقي أعضاء مجلس إدارة ” أحمد سمير الميداني وخالد كابش وأحمد نبيل وأمنية منصور وياسمين جاد وأماني البحيري”، بالإضافة إلى تواجد الأجهزة الفنية للمنتخبات واللاعبين في جميع الأسلحة الثلاث وبحضور المدير الرياضي للاتحاد علاء الدين أبوالقاسم والأجهزة الطبية والبدنية والإدارية.

**عبد المنعم الحسيني: الاتحاد المصري للسلاح مسئول عن جميع اللاعبين وأشكر لجنة المدربين

وقال عبدالمنعم الحسينى رئيس الاتحاد المصري للسلاح خلال الاجتماع :”اشكر اللجان الخاصة بالمسابقات والمدربين والحكام والأجهزة الفنية واللاعبين خلال الفترة الماضية قدموا اداء متميز، نحن مسؤولون عن جميع اللاعبين فـ رفقًا بهم، ولا يمكن أن يتم تعقيدهم، فلابد أن نكون رحماء مع بعضنا البعض، نحن نلعب رياضة في النهاية”.

وأكمل :”أنا مسئول مسئولية كاملة عن اي خسارة أما بالنسبة لنجاح المنتخبات تحسب دائما للأجهزة الفنية واللاعبين، وأحاول تسهيل أي عوائق تقف أمامهم، وأطرح كل شئ على مجلس الإدارة، فريق الناشئين تحت 17 عام مطلوب منا أن نحصل على عدد ميداليات يتفوق على العدد الذي حققناه في آخر بطولة بدبي، ويكون أكثر من ثلاث ميداليات وأكثر من ميدالية ذهبية”.

وأضاف:”عمل مجلس الإدارة مشترك ولا توجد أي اختلافات وكل القرارات التي تحدث تكون بإجماع الأراء وهناك مراقبين على منتخب تحت 17 وتحت 20 والمجلس لا يتدخل في أي أمور تخص المنتخبات إلا بعد الرجوع للمدير الرياضي للاتحاد علاء أبو القاسم”.

**علاء أبو القاسم: لدينا خطة جديدة لاعداد لجميع المدربين مع تواجد معسكر إعداد خارجي لبطولة العالم

كما أكد علاء الدين أبوالقاسم المدير الرياضي للاتحاد المصري للسلاح أن فترة الإعداد حدث فيها إعداد بدني بالإضافة إلى وجود خطة جديدة مع المدربين بكافة الأسلحة.

وقال أبوالقاسم عقب الاجتماع :”لدينا العديد من المحاور والخطط التي قمنا بوضعها من أجل كافة الأسلحة المختلفة”.

وتابع أبوالقاسم :”المحور الأول هو المحور الأولمبي سواء سفريات أو معسكرات، وسيكون في الخطة معسكر خارجي قبل بداية الموسم بالنسبة للأولاد والبنات، ثم بعد ذلك معسكر خارجي لفريق الأولاد قبل كل بطولة دولية، وقبل بطولة العالم ويشارك في المعسكر فريق السيدات والرجال”.

وأردف: “بالنسبة لفريق الرجال سيلعب 6 بطولات حد أقصى كأس عالم، بالنسبة لفريق السيدات سيلعب 4 كأس عالم، ومن المهم أن يكونوا داخل الـ 16 أوائل، المحور الثاني هو منتخب بطولة العالم للناشئين العام الماضي حقق نجاح كبير تحت 20 عام، وهذا العام هناك اهتمام أكبر لمرحلة 17 عام بحيث لا يكون الضغط أكبر على اللاعبين تحت 20 عام نظرًا لأنهم يشاركون في بطولات الكبار”.

واختتم أبو القاسم قائلا: “المحور الثالث والأخير هو فريق داكار تحت 14 عام مواليد 2009,2010,2011، بدأنا من الموسم الماضي أن ندعو هؤلاء اللاعبين، البطولات التي سيشاركون فيها هي بطولة الاتحاد الأوروبي تحت 14 عام، وستبدأ من مواليد 2009، وهذا بداية السن الذي سيشارك في أولمبياد داكار 2026، سيتم إعداد هذا المنتخب ليشارك في بطولات العالم تحت 17 عام لكي يستطيع التأهل للأولمبياد وتحقيق أكبر عدد من الميداليات الممكنة”.

**حسن كمال: أنصح اللاعبين بعدم التعامل مع أي أطباء من خارج الاتحاد ومتابعة دورية لتحديثات المنشطات

ومن جانبه قام الدكتور حسن كمال رئيس اللجنة الطبية بالاتحاد المصري للسلاح بعمل شرح مبسط للاعبين تجنبا للوقوع في أزمة المنشطات لإرشاد اللاعبين والمدربين بقائمة المحظورات الجديدة.

ويعتبر تواجد اللجنة الطبيعة بعمل ندوات دورية مع اللاعبين والمدربين من أجل الحفاظ على أبطال مصر من الوقوع في أزمات المنشطات.

ونوه الدكتور حسن كمال، بنصح اللاعبين بعدم التعامل مع أي أطباء من خارج الاتحاد حتى لا يحدث تعارض، وأن الاتحاد يوفر كافة الأطباء لجميع اللاعبين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى