مقالات وآراء

«مأمورية الواحات»  تعرف على حكاية الأختيار٢.. والواحات البحرية

 

كتب:نهي شاهين

أوضحت الدكتورة فاطمة عبد الرسول  مرشحة مجلس النواب لعام ٢٠٢٠، أن ليس من الإنصاف أن يلصق أسم الواحات البحرية وسكانها الذين يتميزون بطيبة الأخلاق وسماحة الخلق والحب والولاء لهذا الوطن الغالي بحادث أرهابي خسيس وقع على بعد ٢٦٠كم من الواحات البحرية في طريق القاهرة و١٣٠كم من الفيوم و٦ أكتوبر
وأضافت عبد الرسول إن كان لهذا الحادث تداعيات خطيرة على تشويه سمعة السياحة بالواحات البحرية والتي يمتهن ويعمل بها عدد كبير من سكان الواحاتالبحرية، والأثر المعنوي السلبي الذي أشاع وشوه اسم الواحات البحرية أعلاميآ بأن الإرهاب بعملياته الخسيسة لم يقع على أرض الواحات البحرية ولكن على مسافات بعيدة منها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اغلاق مانع الاعلانات لاظهار المحتوى