ونقلت قناة (طلوع نيوز) الأفغانية اليوم الجمعة عن حاكم مقاطعة “خاشرود” جليل أحمد قوله “إن 6 عناصر أخرين من الجيش الوطني الأفغاني وقعوا في الأسر”، دون أن يدلى بأي تفاصيل أخرى عن الهجوم.
يأتي هذا الهجوم في ظل الارتفاع الحاد الذي تشهدها أفغانستان لأعمال العنف على الرغم من مفاوضات السلام الجارية بين كابول وطالبان في الدوحة لإنهاء النزاع المستمر منذ 19 عاما في البلاد.