من لا وجود… وجود

IMG-20201017-WA0009

كتب : إيناس الطير
مرّ على مهد الحضارات التاريخية أعوام من الأسى والحزن.. مرّ على الأم الحنون التي كانت يد عون لكل جيرانها قصص كتبتها الحرب على اهلها.. كتبتها الحروب بدماء باردة مخلدة في ذهن كل سوري.. مرت الايام الصعبة وهي تمر الاصعب.. مثلما تركتنا الحرب باثار سلبية مثلما صنع شعبها قصص من نجاحات المؤرخة قصص نجاح لتشرق شمس باطلالة بهجة شعبها العظيم…
ومن بين القصص النجاح العديدة قد دوّنا قصة فريدة من نوعها تركت في من حولخا اثرا عظيما مخلدا من نجاحات رغم صعوبات والتحديات
سوزان صبحة فتاة في مقتبل العمر من عائلة ميسورة الحال عانت الكثير من التحديات والمواجهات في ظل الظروف المعيشة الصعبة لتنجح في شهادة الثانوية وتبدأ بأولى خطواتها لتحقيق احلامها لتنتقل من لا وجود.. الى الوجود
انهت صبحة دراستها الثانوية بنجاح لم يكن متوقع لدى الكثير من حولها من كثرة المتاعب التي واجهتها لتدخل مرغمة على كلية الفنون الجميلة بعد نجاحها في دورة الرسم وهنا بدأ المشوار
دخلت التصوير ولم يكن مجالا سهلا على الاطلاق رغم ايام من تعب والجهود وسهر اليالي وحضن الاساتذة ودفء المكان الذي كان يجسد منزل ثاني
والى الاب الروحي الذي كان داعمها الاول الدكتور الاستاذ (طارق السواح)
ولم يقف عن صبحة الطموح هنا بل صممت لتكون مخرجة تتضع بصمتها للجيل الجديد حيث تم عرض اول فيلم من اخراجها في مهرجان سينما الدولي تحت رعاية وزارة الثقافة ومعهد الفنون التتطبيقة بعنوان (واحدة تكفي)
لتكن من المخرجين الذين اثبتو جدارتهم في مهرجان الدولي
ووكلمتنا صبحة عن فكرة فيلم جديد قريبا يتم له التحضير فلتكن بصمةً في الجيل الجديد