نادي الشيخ زايد يُكرم أبطال حرب أكتوبر وأسر شهداء الجيش والشرطة يوم الجمعة المقبل

F05E213B-C558-4834-8842-8CF88A07A173

وليد محمد

يُكرم نادي الشيخ زايد أبطال حرب أكتوبر وأسر شهداء الجيش والشرطة في احتفالية كبيرة يوم الجمعة المقبل والموافق 16/10/2020 وذلك تقديراً لما قدمه الابطال في حرب الكرامة، وتأتي الاحتفالية في إطار الاحتفال بالذكري ٤٧ لنصر أكتوبر العظيم.
ووجه فكري الهواري، رئيس نادي الشيخ زايد، الشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى على ما قدمه تجاه الوطن والحفاظ عليه بجانب ما تحقق من إنجازات غير مسبوقة في كافة المجالات، مؤكدين على دعمهم والوقوف خلف القيادة السياسية لاستكمال مسيرة الإنجازات التى تشهدها مصر حاليا مرددين هتافات: “تحيا مصر.. تحيا مصر بجيشها وشعبها ورئيسها”.

وأكد الهواري، على أهمية التواصل المستمر مع أهالينا من الأبطال والمحاربين القدامى وأسر الشهداء الأوفياء ومصابي العمليات الحربية، وفاءً وعرفاناً وتقديرًا لدورهم في خدمة الوطن والدفاع عنه، مشيرًا إلى أن “نادي الشيخ زايد حريص على الالتقاء بهم والذي يمثل دافعاً ونستلهم منه روح الفداء، وأن الوطن هو الكلمة التي تستحق أن نموت لأجلها”، لافتا إلى أنه “رغم الصعوبات التي تواجه الوطن في الوقت الراهن إلا أن معركة التعمير والبناء تسير بخطى سريعة ومدروسة تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي”.

مؤكدا على ضرورة بناء الإنسان وقدرة الدولة المصرية بجيشها الباسل وتحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على تحدى الصعاب والتغلب على الأزمات التى هددت دولتنا، والحفاظ على العدل والسلام لتحقيق التنمية والازدهار وتنفيذ خطط التنمية المستدامة، موجها التحية لكل شهداء مصر الأبرار الذين ضحوا بأرواحهم وقدموا دماءهم حفاظا على مقدرات ومكتسبات هذا البلد العظيم.
من جهته، قال الكاتب الصحفي هشام سلطان أمين الصندوق، إن الاحتفال بذكرى انتصار أكتوبر يمثل يوم الوفاء لمن قدموا أرواحهم في سبيل الله، وأن أرفع المنازل عند الله هي منازل الشهداء بعد النبيين، وأن الشهيد يُشفع لسبعين من أهله.
وأشار سلطان إلى أن القوات المسلحة لا تنسى شهداءها، وجعلت يوم 6 أكتوبر يوماً للاحتفال بشهدائها، مؤكداً أن دماء الشهداء وتضحياتهم ستظل دوما محل اهتمام القيادة العامة للقوات المسلحة، والتي تحرص على تكثيف التواصل بأسر الشهداء وذويهم وتبذل كل ما في وسعها لدعمهم ورعايتهم.