وقال بيان لوزارة الدفاع الجزائرية اليوم إنه تم توقيف المدعو “عنصل زهير” وشهرته “كريم سيفو”، الذي يدّعي رئاسته لما يسمى “مجلس الشباب الجزائري”، بعد عملية تحقيق ومتابعة معمقة أفضت إلى أن المتهم متورط في انتحال شخصية مسؤول في رئاسة الجمهورية كما يدعي قرابته العائلية من مسؤولين كبار في الدولة، مدنيين وعسكريين.
وأشار البيان إلى أن المتهم تم تقديمه للنيابة بمحكمة رويبة بالجزائر العاصمة، حيث أمر قاضي التحقيق بوضعه رهن الحبس الاحتياطي بسجن الحراش بالجزائر العاصمة بتهم تتعلق بالتدخل دون صفة في وظائف عمومية مدنية أو عسكرية، وانتحال وظيفة والاحتيال.
وأوضح البيان أن المتهم صدر بحقه 17 حكما ما بين عامي سنتي 2002 و2012 من قبل محاكم ولايات خنشلة وأم البواقي (شمال شرق) ، في قضايا انتحال وظيفة واستعمال النفوذ والتزوير.